الإهمال الطبي في السجون المصرية

تسبب الإهمال الطبي في السجون المصرية في وفاة العديد من الحالات ،توفي معظمها بسبب عدم توافر الرعاية الصحية اللازمة وتعنت إدارات السجون في نقل المرضى لمستشفيات السجن أو حتى المستشفيات العامة لتلقي العلاج اللازم .
وبحسب رصد الباحثين بمركز عدالة فإن سجن المنيا يليه سجن طره يحتلان النصيب الأكبر في عدد الوفيات نتيجة الإهمال الطبي لأمراض مثل السرطان والفشل الكلوي .#اليوم_العالمي_للصحة


وتأتي حالة عبد العزيزممدوح -٢١ عاماً- مصاب بتليف في الرئة – مثالاً للإهمال الطبي في السجون المصرية ،ويعاني من الإهمال داخل محبسه بسجن الأبعادية بدمنهور، بداية من التعنت في نقله إلى مستشفى السجن،  مرورًا بتراخي طبيب السجن في الكشف عليه، وصولًا إلى التعنت في إدخال الأدوية، وعدم توفرها داخل السجن ،تقول والدة عبدالعزيز إنه عندما ذهب إلي مستشفي السجن قال لها “لو شفتي المستشفى مش هتقوليلي روح”


أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. هذه العلامة للحقول الضرورية *


يمكنك استخدام HTML والعلامات والسمات: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>